مديرية أوقاف الجيزة توقف إمامين عن العمل
لتورطهما في التحريض على العنف
وأوقاف القاهرة تسحب ترخيص أحد خطباء المكافأة

gaber-tayea

    في إطار ضبط العمل الدعوي ، والعمل الجاد على عدم إثارة الفتن والقلاقل أوقف الشيخ / عبد الناصر نسيم عطيان مدير مديرية أوقاف الجيزة الشيخ  خالد أحمد مطر إمام وخطيب مسجد أبو خفاجي التابع لإدارة أوقاف أطفيح عن إلقاء الخطب والدروس مع نقله إلى مقر الإدارة التابع لها  لحين انتهاء التحقيقات معه فيما هو منسوب إليه من تحريض ضد الجيش والشرطة .

     كما تم إيقاف الشيخ عمرو محمد عبد العزيز البنا إمام وخطيب مسجد الفتح بأرض المطار حي إمبابة إدارة شمال الجيزة أيضًا عن إلقاء الخطب والدروس مع نقله لمقر إدارة شمال لحين الانتهاء من التحقيقات معه في تجاوزه أثناء خطبة الجمعة وتحريض المصلين وإثارتهم لما يضرّ بأمن الوطن ، والتعاطف مع جماعة إرهابية مما أثار الجمهور وأحدث اضطرابات بين المصلين .

     كما قرر فضيلة الشيخ / جابر طايع مدير مديرية أوقاف القاهرة إحالة الشيخ محمد أمين إمام مسجد علي سهل بالباطنية للتحقيق ، وذلك لتقاعسه عن أداء  خطبة الجمعة الموحدة ، وتمكينه د. محمود توفيق علي أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر الشريف من أداء خطبة الجمعة دون إذن مسبق من مدير المديرية ، مما تسبب في حدوث بلبلة بين جماهير المسجد .

      وقرر فضيلته وقف الشيخ / عبد الهادي خطيب المكافأة بمسجد الرحمن بشارع الملك الصالح بشبرا ، وسحب ترخيصه ، وذلك لعدم التزامه بتوجيهات الوزارة بشأن خطبة الجمعة ، وخروجه عما يجب أن يتحلى به العلماء والخطباء من سلوكيات وأخلاق .

               وتهيب وزارة الأوقاف بأبنائها المخلصين من الأئمة والخطباء بتوخي الحذر والدّقة ، وأمانة الكلمة ، والبعد بالمنابر عما يثير الفتن في هذا الوقت الدّقيق ، وتؤكّد أنه لا تراجع عن معاقبة كل من يخرج عن واجبات عمله الدعوي والوظيفي.

              أمّا بشأن ما نشر يوم 14/5/2014 على بعض المواقع الإلكترونية من قيام محفظة قرآن بمسجد عبد العال التابع لإدارة أوقاف إبشواي بالفيوم بطرد طفلتين ونهرهما لتصريحهما للمحفظة بأنهما يشجعان السيسي في انتخابات الرئاسة ، فالوزارة توضح أن المسجد المذكور جار العمل به تحت التجديد ، وما زالت أعمال التشطيبات النهائية به قائمة ليتسنى للوزارة استلامه وفتحه للمصلين ، وأن المحفظة صاحبة الواقعة ليست من المنتمين إلى وزارة الأوقاف ، وغير مصرح لها بالعمل ، وقد تم أخذ تعهد على القائم بأعمال البناء بالمسجد بعدم تمكين أحد من المسجد أو ملحقاته لحين استلامه بمعرفة الأوقاف .

وتؤكد الوزارة أن لجان المتابعة تعمل طوال الوقت لضبط جميع شئونها العلمية والمالية والإدارية ، وأنها لن تسمح لغير أبنائها باختراق مساجدها أو المساس بالأمن الفكري لأبناء المجتمع الذي نشعر أنه أمانة في أعناقنا جميعًا ، ومن واجبنا أن نعمل على حمايته وتحصينه من جميع الأفكار الضالة والمنحرفة والمتشددة والمتطرفة .

مقالات ذات صلة