وزير الأوقاف في استقباله لوزير شئون الأديان ومفتي كازاخستان : نؤمّل في المرحلة المقبلة دورًا عالميًا أوسع وأكبر وأهم للأزهر والأوقاف

تصوير: شريف كمال

استقبل اليوم الاثنين 17/3/2014 معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بمكتبه أعضاء الوفد الكازاخستاني المشاركين في الجلسة الخامسة لمجلس أمناء الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية ” نور مبارك ” في مدينة ألماطي بكازخستان حيث رحّب معاليه بالسيد / مارت أزيلخانوف  رئيس الوكالة لشئون الأديان بجمهورية كازاخستان ، وسماحة الشيخ / إير جان ما يمبروف / مفتي جمهورية كازخستان والسيد بيريك آرين سفير كازخستان بالقاهرة والوفد المرافق لهم ، مؤكدًا أن مصر تولي العلاقة بينها وبين كازاخستان  أهمية كبيرة ومؤملًا أن المرحلة المقبلة ستشهد بإذن الله دورًا عالميًا أوسع وأكبر وأهم بالنسبة للأزهر الشريف والأوقاف  حيث استعاد الأزهر مكانته على يد إمامه الأكبر أ.د/ أحمد الطيب  شيخ الأزهر مما يكون له أبلغ الأثر داخليًا وخارجيًا ، وأنّ هذا يقينًا سيؤدي إلى مزيد من العلاقات الطيبة بين مصر وأشقائها في الدول العربيةوالإسلامية والدول الصديقة .

ومن جانبه أشاد السيد / أزيلخانوف والوفد المرافق لسيادته بجهود معالي وزير الأوقاف في الارتقاء بالدعوة وتجديد الخطاب الديني والخطوات الجادة والحاسمة التي اتخذها منذ توليه وزارة الأوقاف ، قائلًا: إننا نتابعها عن كثب معربًا عن سعادة بلاده بالتعاون المثمر والبناء مع وزارة الأوقاف المصرية، وأن الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية  ” نور مبارك ” مدينة للأزهر الشريف والأوقاف بما يوليانها من عظيم اهتمام عن طريق أساتذة وعلماء ينشرون الدين السمح بوسطية واعتدال حتى غدت الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية  ” نور مبارك ” واحدة من أقوى الجامعات الإسلامية في آسيا الوسطى والعالم الإسلامي.

 



المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

مقالات ذات صلة