وزير الأوقــــاف:
أدعم بقوة بيان الأزهر الشريف بشأن فتوى القرضاوي الضالة المضلة وأطالب بإحالته إلى لجنة القيم وإلى طبيب نفسي

Dr.Mokhtar-Gomaa
    أكدت سالفًا مراراً وتكراراً أن يوسف القرضاوي قد فقد صوابه، وقد أفقده ضياع سلطة الإخوان بمصر وعيه ، فصار يتخبط في الفتاوى المغرضة التي تدعم الإرهاب وتدعو الى الفساد والإفساد في الأرض.
     وبشأن فتواه الأخيرة بحرمة المشاركة في الانتخابات الرئاسية أو حرمة انتخاب شخص بعينه فإنني أؤكد وأدعم بقوة بيان الأزهر الشريف بأن هذه الفتوى ضالة مضلة مغرضة متطرفة ومجافية للشرع، وأن المشاركة الإيجابية واجب وطني، فقد حثنا الإسلام على المشاركة والبناء في كل ما من شأنه إصلاح أمور البلاد والعباد.
     وأطالب بالآتي: –
  1. أطالب جامعة الأزهر الشريف بسرعة سحب جميع شهادات القرضاوي الأزهرية بعد أن تنكر الرجل لوطنه وأزهريته.
  2. سرعة حل فرع اتحاد علماء المسلمين التابع للقرضاوي بالقاهرة، وحظر نشاطه، واعتبار أعضائه منتمين إلى مؤسسة محظورة.
  3. إحالة القرضاوي إلى طبيب نفسي لمعالجته، حيث لم يعد الرجل طبيعيًا، وبما أنه محسوب على علماء الدين فإن تركه هكذا بدون علاج يشكل خطرًا على الفكر الإسلامي الصحيح.

مقالات ذات صلة