وزير الأوقاف يهنئ خادم الحرمين بجائزة الشيخ زايد‏

King-Abd-Allah

هنأ الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، خادم الحرمين الشريفين، لمنحه جائزة المغفور له حكيم العرب الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، مؤكداً أن منح تلك الجائزة للملك عبدالله تكريم مستحق له للجهود التى يبذلها فى الحفاظ على أمن المنطقة واستقرارها وللعمل على تحقيق السلم العالمى ودعم الحوار الحضارى بين أصحاب الديانات جميعاً.

أضاف وزير الأوقاف اليوم الخميس، عقب عودته من فرنسا فى ختام زيارته بدعوة رسمية لحضور معرض الحج إلى مكة بالعاصمة الفرنسية باريس ، أنه نقل للرئيس الفرنسى فرانسوا أولاند خلال لقائه به أن مصر ماضية بقوة على طريق الديمقراطية والتواصل الحضارى.

كما أوضح أن الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية السعودى أكد له خلال اللقاء أهمية دعم مصر فى مواجهة الإرهاب بما يعكس موقف المملكة العربية السعودية الشقيقة فى دعمها الدائم لمصر فى جميع المحافل الدولية والعربية الرسمية وغير الرسمية فى ضوء السياسة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

أشاد وزير الأوقاف بالنتائج الإيجابية التي تحققت بمشاركته فى معرض الحج ولقاءاته مع المسئولين الفرنسيين بما يدعم علاقات التعاون بين مصر وفرنسا، حيث التقى، بحضور أحمد المسلماني المستشار الإعلامى لرئيس الجمهورية، والسفير محمد مصطفى كمال سفير مصر فى فرنسا، مع مستشار وزير الخارجية الفرنسية للشئون الدينية، ومسئول قسم الأديان بالداخلية الفرنسية.

أوضح الدكتور جمعة أنه عرض الرؤية الإسلامية الصحيحة التى يحمل لواءها الأزهر الشريف فى تواصل الحضارات ونشر سماحة الإسلام بعيداً من التشدد والإرهاب والتطرف والأعمال التى ترتكبها بعض الجماعات الضالة باسم الدين.

شدد وزير الأوقاف على أنه من الظلم الشديد ربط الإرهاب بالإسلام، فالإرهاب لا وطن ولا دين له.

مقالات ذات صلة