وزير الأوقاف يؤكد على ما جاء ببيان الأزهر بشأن: تحريم عرض الفيلم الذي يجسد شخصية سيدنا نوح

 

يؤكد معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة على ما جاء ببيان الأزهر الشريف بشأن تحريم عرض الفيلم الذي يُجسِّد شخصيَّة سيدنا نوح – عليه السلام – موضحًا أن تجسيد شخصيَّة أيِّ نبي أو صحابي اعتداء صارخ على مبادئ الشريعة والدستور، وموضحًا أن رأي الأزهر الشرعي في ذلك هو القول الفصل وفقَ ما خوَّله الدستور إياه؛ باعتباره المرجعيَّة الأساسيَّة في الشئون الإسلاميَّة.

وكان الأزهرُ الشريف قد أصدر بيانًا جاء فيه:

إن الأزهر الشريف – عبر إمامه الأكبر وهيئة كبار العلماء ومجمع البحوث الإسلامية – ليُجدِّدُ رفضه لعرض أيِّ أعمال تُجسِّد أنبياءَ الله ورسلَه وصحابة رسول الله – صلَّى الله عليه وسلَّم – مؤكدًا أنَّ هذه الأعمال تتنافَى مع مَقامات الأنبياء والرُّسل، وتمسُّ الجانب العقديَّ وثوابتَ الشريعة الإسلاميَّة، وتستفزُّ مشاعر المؤمنين.

لذا فإنَّ الأزهر الشريف يُعلن عدمَ جواز عرض الفيلم الذي أُعلِن عن عرضه قريبًا عن شخصية رسول الله نوح – عليه السلام – الذي يتضمَّن تجسيدًا لشخصيَّته، وأنَّه أمرٌ محرَّمٌ شرعًا، ويمثِّل انتهاكًا صريحًا لمبادئ الشريعة الإسلاميَّة التي نصَّ عليها الدستور، والأزهر الشريف باعتباره المرجعيَّة في الشئون الإسلامية يطالب الجهات المختصَّة بمنع عرض الفيلم.


المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

مقالات ذات صلة