وزير الأوقاف:

نحيي موقف المملكة العربية السعودية في مواجهة الإرهاب

ونعدّه ضربة قوية للإرهابيين

 

أكد معالي وزير الأوقاف أ.د / محمد مختار جمعة أنه يحيي موقف المملكة العربية السعودية الرافض لكل مظاهر الإرهاب والتطرف ، وبخاصة الخطوات التي اتخذتها المملكة العربية السعودية مؤخرًا في مواجهة الجماعات والمنظمات الإرهابية ، مؤكدًا أن هذه الإجراءات تعد ضربة قوية لتلك الجماعات الإرهابية والمتطرفة ، وستسهم في القضاء على الإرهاب ، ودعم موقفنا الرافض له ، وقد أكد دولة رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب في خطابه أننا نخوض حربًا ضد الإرهاب بالنيابة عن المنطقة كلها ، ذلك أن الإرهاب لا دين له ، ولا لون له ، ولا وطن له ، ولا وفاء له ، ولا عهد له .

وإننا نحذر كل من يرعى الإرهاب أو يدعمه من أنه سيكتوي بناره يومًا ما ، وسيندم حين لا ينفع الندم ، وكما قال المتنبي :

ومن يجعل الضرغام بازًا لصيده                       تَصَيَّـــدَهُ الضــرغام فيما تصيــــدَ

ومن هنا نحذر من خطورة تبنّي الجماعات المتطرفة ، ونؤكد أن دعمها جريمة في حق الإنسانية، وأن التخلي عن مواجهتها خيانة وطنية .

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

مقالات ذات صلة