وزيرا الأوقاف والعدل قبيل توجههما إلى مكة المكرمة :
نتضرع إلى الله (عز وجل) أن يحقق الأمن والأمان لمصرنا الغالية
ولأمتنا العربية والإسلامية وللعالم كله

Untitled-1 copy

وزيرا الأوقاف والعدل

 

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

     أكد كل من : معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة ، ومعالي وزير العدل المستشار / أحمد الزند ، على أن الحج رمز للتعايش الإنساني ولرقي الحضارة الإسلامية ، وأن الأمن والأمان الذي منّ الله (عز وجل) بهما على الحرم وأهله هو لازمة من لوازم الإسلام الذي يدعو إلى الأمن والأمان ، وتحقيق السلام والاستقرار للعالم كله وللبشرية جمعاء ، مؤكدين أن لسانهما ولسان الوطنيين المخلصين لن يكف عن الدعاء لمصر وأهلها بالأمن والأمان ، والرخاء والرقي والازدهار ، ولمنطقتنا وأمتنا العربية والإسلامية وللعالم كله ، من منطلق أن ديننا دين رحمة للعالمين ، دين بناء وتعمير يدعو إلى كل ما فيه خير البشرية وصالح الإنسانية.

مقالات ذات صلة

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *