وزارة الأوقاف تقرر نقل تبعية الجامع الأزهر إلي مشيخة الأزهر في اجتماع القطاع الديني يوم الاثنين 6/ 1/ 2014 م

إنه في اجتماعنا اليوم الاثنين 6/ 1/ 2014 م وبحضور معالي وزير الأوقاف أ.د/محمد مختار جمعة وحضور كل من فضيلة الشيخ/محمد عز الدين عبد الستار  وكيل الوزارة لشئون الدعوة ، وفضيلة الشيخ/محمد عبد الرازق وكيل الوزارة لشئون المساجد والقرآن الكريم ، والأستاذ / عبد الفتاح إسماعيل  وكيل الوزارة لشئون البر والأوقاف وبما أن الأزهر بفكره الوسطى المستنير أحد أهم  أوجه صمام الأمان  لمصر وأهلها ، ونظراً لرمزية الجامع الأزهر  والمكانة التاريخية  التي يتميز بها في قلوب المسلمين في العالم أجمع ، ولارتباط الأزهر جامعاً وجامعة ارتباطًا أدبيًا وعلميًا وتاريخيًا ،  ونظراً لأن الأزهر لا يكون طرفًا في المعادلات السياسية،إنما يؤدى واجبًا شرعيًا ووطنيًا، وحرصًا على استمرار هذا الدور التاريخي للجامع الأزهر، بعيداً عن أي تقلبات سياسية، وفى ضوء التنسيق الكامل مع  فضيلة الإمام الأكبر أ.د/أحمد الطيب شيخ الأزهر قرر القطاع الديني بوزارة الأوقاف برئاسة معالي وزير الأوقاف  بالإجماع في اجتماعه صباح اليوم الاثنين الموافق 6/ 1/ 2014م الموافقة على الطلب الذي تقدم به وكيل الأزهر بشأن نقل  تبعية الجامع الأزهر العتيق إلى مشيخة الأزهر  علمياً وإدارياً ، ويتولى عضو المكتب الفني  لفضيلة الإمام الأكبر  لشئون الدعوة والإعلام الديني تحت إشراف فضيلة الإمام الأكبر بنفسه سائر شئون الدعوة والدروس العلمية بهذا الجامع العتيق ، وتتكفل  مشيخة الأزهر  بسائر النفقات والتكاليف والصيانة الكاملة وكل ما يتصل بشئون هذا المسجد العريق.

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

مقالات ذات صلة