مال الوقف بمنزلة مال اليتيم

 

أكد معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة في تقديمه لكتيب ” الوقف وشركاء التنمية ” أن مال الوقف بمنزلة مال اليتيم من أكله سحتا إنما يأكل في بطنه نارا ، لأن الواقف حبس ماله على المسجد أو اليتيم أو المحتاج أو خلافه ، فبدل أن يعمل المعتدي على الإضافة إليه حسبة لله (عز وجل) يعتدي عليه ويأكله سحتا.

وأكد أيضا أن من يسهل الاعتداء على مال الوقف ، أو يسرب حججه أو يزور فيها ، أو يفرط في الحفاظ عليه ، لا يقل إثما ولا جرما عن المعتدين أنفسهم.

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

مقالات ذات صلة