قافلة علماء الأزهر والأوقاف تواصل أنشطتها الدعوية بمعسكر قوات الأمن في جنوب سيناء

 

واصلت قافلة علماء الأزهر والأوقاف أنشطتها الدعوية فى نشر الفكر الوسطي بجنوب سيناء ، حيث توجهت بعد عصر يوم السبت 8/2/2014 إلى معسكر قوات الأمن، وكان فى استقبالها اللواء / محمود الحفناوي مدير أمن جنوب سيناء، والتقت القافلة بقيادات وجنود المعسكر وفى جو من الود بين علماء الأزهر والأوقاف ورجال الأمن حيث ألقى الأستاذ الدكتور / محمد سالم أبو عاصي أستاذ التفسير بجامعة الأزهر محاضرة وجّه فيها رسالة إلى الجنود ، مبينا فيها أنهم عندما يقومون بحماية الأنفس والأموال والوطن فهم فى رباط ماداموا على ذلك  إلى يوم القيامة.

وأكد فضيلة الشيخ متولي الصعيدي إمام وخطيب الجامع الأزهر  أهمية الدور الذى يقوم به رجال الأمن والمسؤولية الملقاة على عاتقهم في حماية الأوطان كذلك نبّه الدكتور / محمد عشماوي على أهمية السمع والطاعه من الجنود لقائدهم ، فقد علمنا ذلك رسول الله صلي الله عليه وسلم في كثير من أحاديثه الشريفة وفي نهاية اللقاء قام علماء القافلة بالإجابة على أسئلة الحاضرين.

وعقب صلاة العشاء تواجدت القافلة بمسجد المصطفى وعقدت ندوة دارت حول خطورة التكفير وتحدث فى هذه الندوة الأستاذ الدكتور / محمد سالم أبو عاصى مبيناً خطورة هذا الأمر وأنه لا يقدم عليه إلا جاهل لا يفقه شيئاً ، كما تحدث الدكتور / مصطفى سعيد بهجت عن الأثار المترتبة على التكفير وأورد النصوص التى وردت فى النهى عن تكفير المسلمين .

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

 

 

مقالات ذات صلة