رئيس نادى هيئة التدريس بجامعة الأزهر يشيد بجهود الوزارة الدعوية والوطنية

أ.د/ محمد حسين توفيق

 

أشاد أ.د/محمد حسين توفيق عويضه رئيس نادى هيئة التدريس بجامعة الأزهر بجهود الوزارة الدعوية والوطنية في رسالة بها إلى معالي وزير الأوقاف أ.د/محمد مختار جمعة، حيث قال:-

شهدت بنفسي أيام أن كان المجلس الأعلى للشئون الإسلامية أحد دعائم السياسة الخارجية المصرية في عمقها الأفريقي والإقليمي والدولي من خلال مبعوثيه للخارج واحتضانه للوافدين كما جاء في كلمتكم بمجلس جامعة الأزهر، كما شاهدت بنفسي كم كانت دول حوض النيل خاصة ودول أفريقيا وآسيا عامة لا تتحرك سياستها تجاه مصر إلا عن طريق المجلس الأعلى، كما شاهدت بنفسي أيام أن كان الأزهر الشريف هو المحرك الأساسي لوزارة الأوقاف والمجلس الأعلى والتوقير الأكبر والاحترام الزائد كان دائما للأزهر الشريف وشيخه الجليل، وبعد هذه العقود أرى بنفسي الآن جميع هذه الأمجاد تعود مرة أخرى على أيدي معاليكم وعن طريق احترامكم للأزهر الشريف وشيخه الإمام الزاهد الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، وعن طريق خريطة الطريق الحالية التي وضعتها معاليكم وتقوم بها الآن لإعادة هذه الأمجاد بل أشد منها، وذلك تقرباً منكم إلى الله وحسبة لوجه الله بارك الله فيكم ، وأيدك بنصر من عنده للوصول إلى ما تصبو إليه من أمجاد ورفعة شأن الإسلام والمسلمين .

 

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف


 

 

مقالات ذات صلة