وزير الأوقاف :
مال الوقف مال أناس صالحين
من اقترب منه بغير حق احترق به
ورفع كفاءة العاملين بالهيئة
أولوية قصوى في المرحلة الراهنة

     صرح معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة خلال اجتماعه بقيادات هيئة الأوقاف ومديري مناطق الهيئة بديوان عام الهيئة بالدقي اليوم السبت 9 / 6 / 2018م بأن مال الوقف مال أناس صالحين طاهرين آثروا ما عند الله على أنفسهم وعلى أبنائهم وذويهم ، والله (عز وجل) هو كفيل هذا المال وحافظه ، فمن اقترب منه بغير حق احترق بما يأكله من سحت في الدنيا والأخرة ، فمال الوقف كمال اليتيم ، بل هو عين مال اليتيم والفقير والمسكين ، ورب العزة يقول في كتابه العزيز : “إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا” .

   وقد وضعنا خطة طموحة للتأهيل والتدريب ورفع كفاءة جميع العاملين بالهيئة في جميع المجالات ، باعتبار العنصر البشري هو العنصر الأهم في معادلة التطوير .

  وستبدأ هذه البرامج فور عطلة عيد الفطر المبارك ،  وقد تم تشكيل لجنة للمتابعة وإدارة الأزمات بالهيئة برئاسة القائم بأعمال رئيس مجلس الإدارة المهندس / سيد محروس والسادة وكلاء الوزارة بالهيئة ، والأستاذ / سمير الرفاعي وكيل الوزارة للرقابة والتقويم ، والأستاذ / عبد الحكيم بهجات وكيل الوزارة لشئون البر والأوقاف ، والسيد المستشار / محمد النجار المستشار القضائي لوزارة الأوقاف ، وسنضم إليها أوائل الدورات من المتميزين الشباب .

 وتشمل الدورات التأهيلية : الشئون القانونية ، وشئون الملكية ، والشئون الهندسية، والشئون المالية ، والموارد البشرية .

مقالات ذات صلة