وزير الأوقاف في ندوة بكلية الآداب
جامعة عين شمس بعنوان :
“دور الجامعات في مكافحة
الإرهاب والتطرف ”
يؤكد :

الشباب قلب مصر النابض ومحيط نظر قيادتها الحكيمة
ويشيد بعلاقة المودة والمحبة بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس
ويدعو إلى روح التفاؤل والأمل لدى الطلاب

عميدة الكلية تهدي درع الكلية لمعالي الوزير

تقديرا لجهوده الدعوية والوطنية

تفاعلا مع القضايا الوطنية والاجتماعية وبثا لروح التفاؤل والأمل ونشرا لتعاليم الإسلام السمح وتصحيح المفاهيم الخاطئة في مواجهة الفكر المتطرف ألقى معالي أ.د / محمد مختار جمعة وزير الأوقاف اليوم الخميس 20 / 4 / 2017م محاضرة مفتوحة بكلية الآداب بجامعة “عين شمس” , تحت عنوان : ” دور الجامعات في محاربة الإرهاب والتطرف ” بحضور أ.د/ فتحي الشرقاوي نائب رئيس الجامعة لتعليم الطلاب ، وأ.د/ شوقي عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة ، وأ.د / سوزان القليني عميدة الكلية ، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب والإعلاميين .

وفي بداية الندوة رحبت أ.د / سوزان القليني بمعالي الوزير والسادة الحضور مشيدة بجهود وزارة الأوقاف في تجديد الخطاب الديني ، ونشر تعاليم الإسلام السمح في مواجهة الفكر المتطرف .

وفي كلمته أشاد معالي وزير الأوقاف برقي مستوى العلاقة القائمة على الحب والمودة بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالكلية ؛ لما لمسه من تواصل وتفاعل بين الكلية والطلاب ، مثمنًا دورهم في بث روح التفاؤل والأمل في نفوس الطلاب ، وموضحا أن هذا ما ينبغي أن تبنى عليه العلاقة بين الطالب والمؤسسة التعليمية ، ومؤكدا أن هذا هو المناخ الجامعي الصحيح الذي ينبغي أن يسود وسينشر في وجه من ينشرون اليأس والإحباط بين الشباب .

وفي سياق متصل أكد معاليه أن الدولة معنية وبصدق بقضايا الشباب ، والعمل على الارتقاء بهم من خلال الدفع بالعديد من القيادات الشابة ؛ فالشباب قلب مصر النابض ومحط أنظار قيادتها الحكيمة ، لما لهم من دور إيجابي وقدرات تسهم في الرقي والتقدم بمصرنا وطنيًّا واجتماعيًّا .

كما بين معاليه أن الاعتدال والرحمة والتسامح , وصناعة الحياة والأمل , والعمل والإنتاج والتعامل مع الآخرين , والولاء والانتماء , هو صحيح الدين, وأساس الفطرة الإنسانية السوية ، وأي منحى يدعو إلى التجهم والغلظة واليأس والفظاظة والفساد والإفساد فهو يناقض الدين والقيم الإنسانية .

وفي السياق نفسه أشار معاليه إلى أن العلم المتميز يفرز أفضل النماذج القادرة  على التضحية من أجل الوطن ؛ والاجتهاد هو الأساس في اختيار الكفاءات ، وهى وحدها القادرة على مواجهة خفافيش الظلام ، داعيا إلى العمل الدءوب المعلن تحت سمع وبصر الجميع .

وفي سبيل تصحيح المفاهيم الخاطئة أهدى معاليه مجموعة من الكتب والإصدارات بمختلف اللغات للرد على دعاوي الجهاد الخاطئة والتكفير التي تستخدمها الجماعات المارقة لتضليل الشعب ، وبث الرعب في نفوس أبنائه.

كما قام معاليه مع سعادة عميدة الكلية بتكريم مجموعة من الطلاب المتميزين بالكلية.

وفي ختام الندوة أهدت أ.د / سوزان القليني درع الكلية لمعالي الوزير تقديرًا لجهوده الدعوية والوطنية .

ثم التقى معالي أ.د/ عبد الوهاب محمد عزت رئيس جامعة عين شمس , وشارك في احتفال الجامعة بعيد العلم وتكريم أبنائها المتميزين وأوائل الطلاب في وجود معالي وزير التعليم العالي أ.د/ خالد عبد الغفار.

مقالات ذات صلة

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *