يوم من أيام مصر العظيمة
يوم فاصل في تاريخ الأوقاف المصرية

DSC_6401

 لمشاهدة الفيديو يرجى الضغط هنا 

لمشاهدة تقرير إخباري عن الوقفة يرجى الضغط هنا 

      شكلت وقفة علماء وأئمة الأوقاف التضامنية اليوم الثلاثاء 3 / 2 / 2015م مشهدًا عظيمًا من مشاهد الوطنية للتأكيد على أن أبناء الأوقاف جميعا  يقفون صفا واحدا وجنبا إلى جنب مع أشقائهم من أبناء القوات  المسلحة ورجال الشرطة ، وسائر الوطنيين الشرفاء ليقولوا بصوت واحد : لا للتطرف ، لا للإرهاب ، نعم للوسطية ، نعم للبناء ، نعم للتعمير ، كلنا فداء لمصر ، ولن يستطيع أحد أن ينال منها أو أن يفت في عزيمتها، مؤكدين أنهم يقفون صفا واحدًا خلف قيادتنا السياسية الحكيمة ، مرددين في صوت واحد : تحيا مصر ، تحيا مصر .. نموت نموت وتحيا مصر .

      هذا وقد أعلن فضيلة الشيخ / محمد عبد الرازق عمر  رئيس القطاع الديني خلال الوقفة عن رغبة السادة الأئمة المشاركين في الوقفة وعددهم يزيد على خمسة آلاف إمام عن رغبتهم في التبرع بيوم من راتبهم لصندوق رعاية مصابي وأسر شهداء الجيش والشرطة ، وهو شعور نبيل شكرهم معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة عليه إلا أنه تقديرًا لهم أعلن أن الوزارة ستتحمل هذا المبلغ عنهم .

       كما أكدت الوزارة أنها ستخاطب كلا من معالي وزير الدفاع ومعالي وزير الداخلية للتكرم  بترشيح  اسم أحد الشهداء من أبناء القوات المسلحة وأحد الشهداء من أبناء الشرطة  في كل محافظة لإطلاقه على أحد مساجدها الكبرى  . 

 

 

DSC_6238 DSC_6253 DSC_6257 DSC_6288 DSC_6290 DSC_6368 DSC_6401 DSC_6410 DSC_6411 DSC_6424 DSC_6435 DSC_6449 DSC_6472 DSC_6476 DSC_6498 DSC_6501

 

مقالات ذات صلة