وزير الأوقاف من الكويت:

الأزهر سد منيع في وجه من يتاجرون بالدين‏

وأشقاؤنا الكويتيون يشيدون بالمواقف الوطنية لفضيلة الإمام


صرَّح أ.د/ محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف: أنَّ اختيار الإمام الأكبر وفدَه المرافق له في زيارة الكويت ليشمل وزير الأوقاف وفضيلة المفتي وأ.د/ أحمد معبد عبدالكريم، عضو هيئة كبار العلماء، والمستشار/ محمد عبدالسلام، المستشار التشريعي والقانوني لشيخ الأزهر، فيه إشارة هامَّة تعكس وحدة المؤسَّسة الدينيَّة في مصر تحت لواء الأزهر الشريف بقيادة فضيلة شيخ الأزهر، خصوصًا في هذه الأوقات الدقيقة من تاريخ الوطن، على عكس ما كانت تسعى إليه بعض الأنظِمة في بعض الأوقات؛ حتى تتمكَّن من تحجيم دور الأزهر الشريف، حيث كان يقف حائطا صلبا في مواجهة مخططاتها ، إلا أنَّ الأزهر أثبت للجميع أنه عَصِيٌّ على الاختراق والتحجيم، وأنَّه يؤدِّي دورًا وطنيًّا كبيرًا في مواجهة كلِّ ألوان التشدُّد والتطرُّف، ويقف سدًّا منيعًا في وجه أيِّ محاولة للمُتاجرة بالدِّين، وسيبقَى -إن شاء الله- كذلك أبَدَ الدهر.

كما أكد معالي الوزير أن أشقاءنا الكويتيين قد أشادوا بوسطية الأزهر الشريف وحرصه على نشر سماحة الإسلام وحضارته الراقية ، كما أشادوا بالمواقف الوطنية الصلبة لفضيلة الإمام الأكبر .

 

المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف

مقالات ذات صلة