وزير الأوقاف :
كلما ازددنا قربا من مولانا فضيلة الإمام الأكبر
تعلمنا دروسا جديدة في الدين والفكر والحياة
وسنضاعف جهودنا الدعوية تحت إشرافه وقيادته الحكيمة

Mokhtar_8

     أكد وزير الاوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة عقب زيارته لفضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر أمس الاثنين 22 / 12 / 2014م أن فضيلة الإمام الأكبر هو قيمة وقامة ورمز للسماحة والوسطية وموضع تقدير القاصي والداني ، وأن كرم طباعة لا حدود له ، وأننا كلما اقتربنا من فضيلته تعلمنا دروسا جديدة في الدين والفكر والحياة ، ولنا شرف التعلم على يديه .

      كما أكد وزير الأوقاف أن زيارة دولة رئيس الوزراء المهندس / إبراهيم محلب لفضيلة الإمام الأكبر تأتي في إطار العلاقة الودية الحميمة بين دولة رئيس الوزراء وفضيلة الإمام الأكبر ، وفي إطار دعم الدولة لدور الأزهر الشريف في نشر سماحة الإسلام داخل مصر وخارجها ، كما أن فضيلة الإمام الأكبر قد أشاد – وفق بيان الأزهر – بجهود رئيس الوزراء في قيادة الحكومة لتحقيق آمال الموطنين وتخفيف معاناتهم على كافة المستويات ، قائلا لسيادة رئيس الوزراء : أنا مطمئن بما أراه فيك من إخلاص شديد للدين والوطن والمبادئ ، وعندما يكون رئيس وزراء مصر بهذا الإخلاص فهذا يعطي طمأنينة كبرى للمواطنين .

      وصرح وزير الأوقاف بأن المرحلة المقبلة ستشهد بذل المزيد من الجهد الدعوي لتصحيح الأفكار الخاطئة ، ومواجهة كل ألوان التشدد والتطرف والغلو تحت إشراف فضيلة الإمام الأكبر وقيادته الحكيمة السديدة لخدمة الدين والوطن .

مقالات ذات صلة