وزير الأوقاف : تحرير مصر للإثيوبيين المختطفين في ليبيا يؤكد أن مصر الكبيرة قد عادت إلى دورها الريادي والإنساني وأنها لا يمكن أن تنسى أشقاءها أو أصدقاءها وأنها رأس الحربة في مواجهة الإرهاب

أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

أ.د/ محمد مختار جمعة
وزير الأوقاف

        من الخرطوم أكد معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة أن تحرير مصر للإثيوبيين المختطفين في ليبيا يؤكد أن مصر الكبيرة قد عادت وبقوة إلى دورها الريادي إفريقيا وعربيا وإقليميا ودوليا ، وأنها مهيأة لمكانة دولية أكبر ، وأنها لا يمكن أن تنسى من يقف إلى جانبها ، أو أن تقصر في حق أشقائها أو أصدقائها ، كما أنها تشكل رأس الحربة في مواجهة قوى الشر والإرهاب الغاشم ، وإذا كان السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية قد أكد أن مصر والسودان وإثيوبيا بمثابة شعب واحد يشرب من نيل واحد ، فإني أؤكد من واقع زيارتي للسودان أن هذا الشعور يتملك أشقاءنا السودانيين بروح وثابة ومتطلعة لمزيد من التعاون مع أشقائهم المصريين ، وهو ما سنعمل عليه معا في المرحلة المقبلة بما يحقق مصالح الجميع بإذن الله تعالى .

مقالات ذات صلة