:Uncategorizedأخبار وآراء

لليوم الحادي عشر على التوالي استمرار محاضرات فن الخطابة وضوابط الخطبة الدينية لأئمة القاهرة الكبرى بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية

لليوم الحادي عشر على التوالي
استمرار محاضرات فن الخطابة وضوابط الخطبة الدينية
لأئمة القاهرة الكبرى
بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية

في إطار استعدادات وزارة الأوقاف لشهر رمضان المبارك وخطتها الدعوية، عُقدت صباح اليوم الاثنين 20 مارس ٢٠٢٣م بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية دورة فن الخطابة وضوابط الخطبة الدينية لليوم العاشر على التوالي لعدد 150 إمامًا من أئمة القاهرة الكبرى، وقد حاضر في هذه الدورة كل من: الشيخ/ نور الدين قناوي رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية، والشيخ/ عبد الفتاح عبد القادر جمعة مدير عام التحرير والنشر بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والدكتور/ جلال غانم مدير عام المراكز الاسلامية الثقافية بالخارج.
حيث أكدوا خلال المحاضرات على الضوابط التي ينبغي مراعاتها في الخطبة من حيث الالتزام بالوقت المحدد والموضوع المحدد، وأن يمارس الإمام دوره العلمي والمهاري في إيصال الأفكار واضحة، بحيث تحصل الإفادة على الوجه الأكمل، وحذروا من الأساليب التي لا تناسب الأفهام، أو الإكثار من الأساليب التي تخرج الخطبة عن محتواها ومضمونها، ويبرز أهم عوامل نجاح الخطبة من التأثير بالحال والمقال، واللمحة والإشارة، وتمثيل المعاني، والقدرة على الإقناع بالحجة والبرهان.
مؤكدين أنه ينبغي على الخطيب أن يخلص نيته لله (عز وجل)، والالتزام بالبعد عن التكلف، والحرص على قوة الحجة والبرهان وإقناع العقول، فالإقناع شيء مهم للخطيب، وأهم وسائل الإقناع أن يكون الخطيب قدوة حسنة بين الناس، قال تعالى: “أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ”، ولما سئلت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عن خلق رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قالت: “كان خلقه القرآن”، مع التأكيد على الالتزام بجميع ضوابط الوزارة بشأن الالتزام بالموضوع والوقت المحدد للخطبة وعدم الخروج على أي منهما.

المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى