انضمام اتحاد الأوقاف العربية إلى الاتحادات العربية
النوعية المتخصصة بجامعة الدول العربية
مع إشادة وترحيب بالاتحاد ورئيسه
أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصرية

 awkaf

       بدأ يوم الثلاثاء 11 / 11 / 2014م بالعاصمة الأردنية عمان اجتماعات الدورة الـ42 لرؤساء الاتحادات العربية النوعية المتخصصة والذى شارك فيه للمرة الأولى اتحاد الأوقاف العربية ، حيث أناب أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصرية ورئيس اتحاد الأوقاف العربية , المهندس / صلاح الجنيدى رئيس مجلس إدارة هيئة الأوقاف المصرية , وأمين عام الاتحاد .

     وقد لقى اتحاد الأوقاف العربية إشادة بالغة من المشاركين بالمؤتمر واعتبره الجميع إضافة مهمة وجديدة للاتحادات النوعية , وكما أشاد الحاضرون بالدور والمجهود الكبير للأستاذ الدكتور/ محمد مختار جمعة فى تأسيس الاتحاد وأثنوا على سيادته ثناء كبيرًا .

      ومن جانبه أعرب السفير محمد الربيع الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية , عن سعادته بمشاركة اتحاد الأوقاف العربية وعن بالغ تقديره للسيد الوزير محمد مختار جمعة فى خروج الاتحاد إلى النور , وأشار إلى أنه يعتبر السيد الوزير من الشخصيات الاستثنائية الشابه , كما أعرب أيضًا عن تقديره البالغ لهيئة الأوقاف المصرية , وأشاد بدورها الرائد وتجربتها الفريدة فى مجالات الاستثمار وتنمية مال الوقف.

      وفى كلمته التى ألقاها المهندس صلاح الجنيدى أمين عام الإتحاد , أوضح سيادته عن رؤية الاتحاد فى تفعيل وتوثيق العلاقات الاقتصادية بين هيئات الأوقاف العربية , والعمل على إقامة مشروعات عربية مشتركة فى إطار تكاملى طويل الأجل ، والسعى إلى استثمارمال الوقف العربى أفضل استثمار والعمل على إنشاء كيانات اقتصادية مشتركة.

      ومن الجدير بالذكر أن اجتماعات الدوره الـ 42 لرؤساء الاتحادات العربية النوعية قد تمت برعاية رئيس مجلس الوزراء الأردنى الدكتور عبدالله النسور , وأكثر من خمسين رئيس للاتحادات العربية العاملة فى نظام المجلس ولفيف من أعضاء مجلس النواب الأردنى والوزراء.

      وأكد المهندس صلاح الجنيدى , أنه على هامش المؤتمر بحث مع بعض رجال الأعمال العرب المشاركين فى المؤتمر فرص الاستثمار المشترك مع الهيئة , وأنه أجرى مباحثات مع بعض رجال الأعمال حول تطوير مصنع سجاد دمنهور من أجل الوفاء بمتطلبات المساجد واحتياجاتها من السجاد على مستوى الجمهورية والعمل على خلق فرص تصديرية جيدة فى هذا المجال , نظرًا لما تتمتع به هيئة الأوقاف المصرية من سمعة طيبة فى العالمين العربى والإسلامى .

     وتمت التوصية بقيام اتحاد الأوقاف العربية بتأسيس شركات في جميع المجالات الاقتصادية والاستثمارية تحت مظلة الاتحاد ، وتعرض على جميع الاتحادات للمشاركة فيها ، وتكون البداية بشركة عربية للتنمية الزراعية .

    ومرفق مذكرة الأمانة العامة لمجلس الوحدة الاقتصادية بجامعة الدول العربية .

01 02 03

مقالات ذات صلة